عاشقة الغروب

منتدى ثقافي سياسي هادف
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  

شاطر | 
 

 القمة العربية في قطر 16-1-2009

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الأربعاء 14 يناير 2009, 05:57


أعلن الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى امس الثلاثاء ان 12 دولة عربية وافقت حتى الان على حضور القمة العربية الطارئة التي دعا اليها امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني. فيما اعلنت مصر والسعودية وتونس غيابهم عن القمة. وفي وقت لاحق امس اعلن موافقة 13 دولة على الحضور.
وقال موسى ان القمة الطارئة إذا عقدت ستبحث بنداً وحيدا هو سبل وقف العدوان على قطاع غزة.
واضاف أن المشاورات لا تزال مستمرة حول ما اذا كانت دول اخرى ستنضم للموافقين على عقد القمة يوم الجمعة القادم في الدوحة.
وتحتاج الجامعة العربية الى مواقفة ثلثي اعضائها البالغ عددهم 22 عضوا اي 14 بلدا لكي تعقد.
وردا على سؤال حول احتمال مشاركة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في قمة قطر قال موسى 'نحن لم نخطر بهذا والقمة للدول العربية الأعضاء ومع ذلك سنبحث كل هذه الأمور'.
وحول مشاركة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد قال الأمين العام لجامعة الدول العربية 'كما ذكرت إن القمة هي للدول الأعضاء في الجامعة العربية وستكون قاصرة عليهم فقط'.
وحول امكانية ان تكرس قمة الدوحة الانقسام العربي قال موسى 'أرجو أن نتغلب على هذه النقطة فهناك بعض التوترات في الساحة العربية لها أسبابها، وأتمنى أن لا تنعكس على الاجتماعات العربية وسوف نعمل على تجنبها إن لم نستطع علاجها بسرعة لأن أمامنا تحديات كثيرة جدا لا يحتملها الانقسام'.
وكانت مصر والسعودية قد تحفظتا على عقد قمة الدوحة.
وأوردت وكالة الأنباء السعودية الرسمية بيانا صدر عقب اللقاء الذي عقده العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز والرئيس المصري حسني مبارك في الرياض أنهما اتفقا على المشاركة في مؤتمر القمة العربية الاقتصادية بالكويت لتحقيق المصالح العربية ومعالجة القضية الفلسطينية لما فيه هدف وقف العدوان وتحقيق السلام للشعب الفلسطيني'.
وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية اعلن الثلاثاء ان القاهرة ابلغت الجامعة العربية عدم موافقتها على القمة العربية التي دعت اليها قطر في الدوحة يوم الجمعة المقبل.
وقال المتحدث ان 'مصر ترى ان تواجد القادة العرب في الكويت في الـ18 من الشهر الجاري عشية مشاركتهم في القمة الاقتصادية صباح الاثنين 19 من الشهر الجاري يمكن ان يكون مناسبة ملائمة للتشاور في ما بينهم بشأن الوضع في غزة'.
وتعقد قمة الكويت اعتبارا من 19 كانون الثاني (يناير) الحالي وتستمر يومين.
وأعلنت تونس مساء امس أنها لن تشارك في القمة العربية الطارئة في الدوحة.
ونقلت وكالة الأنباء التونسية الحكومية عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية التونسية قوله إن تونس 'لا تعتزم المشاركة في القمة العربية الطارئة التي دعت قطر إلى عقدها'.
وأضاف المصدر التونسي أن هذا الموقف ينبع من منطلق 'حرص تونس على الإعداد الجيد لكل تحرّك عربي يضمن التوصّل إلى موقف حازم له جدواه في الإسهام بوقف نزيف الدماء الفلسطينية، ويرتقي إلى ما تمليه المسؤولية على الدول العربية تجاه الشعب الفلسطيني'.
وذكر المصدر بأن تونس كانت استجابت لدعوة سابقة لدولة قطر بتاريخ 11 كانون الثاني (يناير) الحالي، لعقد إجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب تقرّر عقده بالكويت يوم 16 الشهر الجاري، لتدارس تقرير اللجنة الوزارية العربية عن مهمتها في مجلس الأمن والتشاور حول الخطوات التي ينبغي القيام بها في ظل رفض اسرائيل الامتثال لقرار مجلس الامن رقم 1860.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الأربعاء 14 يناير 2009, 05:59

نددت قوى المعارضة المصرية باعتذار النظام عن المشاركة في القمة العربية التي دعت الحكومة القطرية لعقدها الجمعة.
وقال حمدي حسن الناطق بلسان كتلة الإخوان المسلمين في البرلمان إن القرار يمثل نكوصاً عن الدور الذي اسنده التاريخ للقاهرة لأدائه في خدمة المصالح القومية والإسلامية.
واضاف أن نظام مبارك يدرك بأن أي قمة عربية ستطالبه بإنهاء حصار الفلسطينيين على الفور وفتح معبر رفح، وان الرئيس لا يريد أن يفك الحصار بشهادته التي كررها عدة مرات خلال الأسابيع الماضية.
وندد المستشار محمود الخضيري نائب رئيس محكمة النقض بالقرار وشدد على أنه يكشف أبعاد جديدة في علاقة مصر بإسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية، وقال لـ'القدس العربي' بات من المؤسف أن يبرهن النظام المصري كل يوم أنه ضد مصالح أمته حتى أولئك الموتى والجرحى لا يحركون ضميره كي ينهي مأساة الأشقاء في غزة ولو بحضور القمة.
وقال يحيى القزاز أحد رموز حزب الكرامة إن مبارك لا يريد السفر لحضور القمة كي لايجد نفسه في مرمي نيران عدد من الزعماء العرب الذين قد يطالبونه بوصفه رئيس أكبر دولة عربية بأن يتخذ القرار الذي يطالبه به أكثر من مليار ونصف المليار مسلم بفتح معبر رفح وإغلاق السفارة الإسرائيلية.
واعتبر رفض القاهرة للقمة بانه حماقة تضاف للكثير من الحماقات التي يرتكبها النظام المصري منذ فترة.
وتساءل الشاعر أحمد فؤاد نجم عن المشاغل التي تدفع مبارك للإعتذار عن القمة التي ينتظرها ملايين الضحايا في القطاع..واستدرك نجم في تصريحاته لـ'القدس العربي' (لو ذهب فلن يفعل شيئاً) وربما تنجح القمة من غيره دعونا ننتظر.
ودعا نجم المقاومة الفلسطينية ومن ورائها الشعب المحتسب والصابر بأن يستمر في عزف أنشودة النصر وأن يترك الأنظمة لغيها التاريخي والذي لم يجلب للأمة سوى مزيد من الهزائم.
ونددت حركة كفاية بالموقف المصري وقال عبد الحليم قنديل إن الخلاف بين العواصم العربية على القمم اشبه بالصراع على خشبة المسرح على من سيؤدي دور البطولة، فالقاهرة ترى أنها المعنية بعقد قمة لأنها الدولة المضيفة للجامعة والأولى بالتعاطي مع القضية الفلسطينية بالرغم من انها لا تقوم بهذا الدور المفروض عليها حيث تتواطئ في العلن مع إسرائيل وتتآمر ضد حماس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الأربعاء 14 يناير 2009, 06:01

حث نواب كويتيون الحكومةامس الثلاثاء على منع الرئيس الفلسطيني محمود عباس من حضور قمة اقتصادية عربية تعقد بالكويت الأسبوع المقبل احتجاجا على موقفه من الهجوم الإسرائيلي في غزة.
ووقع 21 عضوا من أعضاء مجلس الأمة الكويتي الخمسين رسالة اطلع عليها النواب على هامش جلسة عقدت امس الثلاثاء.
وفي الرسالة قال النواب إن عباس ليس موضع ترحيب في الكويت لأنه 'صاحب مواقف سلبية ومتخاذلة ضد العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة وإنه ذو مواقف صريحة في تقييد عمليات المقاومة المشروعة ضد العدو المحتل للأرض العربية'.
ولم يصدر رد فوري من الحكومة الكويتية.
وقال ياسر عبد ربه مساعد الرئيس الفلسطيني في تصريحات للصحافيين بعد اجتماع للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية في رام الله اليوم الثلاثاء 'الرئيس (محمود عباس) سيذهب الى القمة الاقتصادية في الكويت'.
وتسعى السلطة الفلسطينية الى جمع اموال لاعادة اعمار غزة، وقال عبد ربه 'القيادة الفلسطينية وبالاشتراك مع الحكومة الفلسطينية قررت اعتبار قطاع غزة منطقة منكوبة وبالتالي فهي بناء على هذا سوف تتخذ كل التدابير والاجراءات من اجل توفير كل الامكانيات وتجميد اية مشاريع في اي موقع لخدمة غرض واحد وهو انقاذ قطاع غزة وحماية مصالح شعبنا هناك وتوفير كل المقومات التي تخفف من آلام ومعاناة شعبنا'.
وتابع ان القيادة الفلسطينية تدعو كل الهيئات والمؤسسات ومنظمات المجتمع المدني وكل الفعاليات الاقتصادية في المجتمع الى العمل الموحد وتشكيل هيئات انقاذ وطني من اجل ان نوجه كل امكانيات الوطن نحو ذلك الجزء'.
وأثارت التعليقات كثيرا من العرب الذين يتابعون المشاهد الدامية من غزة على شاشات التلفزيون.
وجاء في رسالة النواب الكويتيين 'نحن نطالب الحكومة بإعلان زيارة رئيس السلطة الفلسطينية غير مرغوب فيها ونطالب الشعب الكويتي وممثليه في مختلف النقابات والجمعيات بالتعبير عن رفضهم لهذه الزيارة بالطرق القانونية المشروعة'.
وأضافت الرسالة 'الكويت بحكم دستورها جزء من الأمة العربية وشعبها... ويجب على مجلس الأمة الكويتي وهم ممثلو الأمة أن يعبروا عن تضامنهم مع المحاصرين'
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
king77
.
.
avatar

عدد الرسائل : 151
رقم العضويه : 1
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 08/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الأربعاء 14 يناير 2009, 16:38




إكتمال النصاب القانوني لعقد القمة العربية بالدوحة عقب موافقة الإمارات واليمن على المشاركة بها

التاريخ: 1430-1-18 هـ الموافق: 2009-01-14 12:43:39

رام الله- وكالة قدس نت للأنباء
إكتمل النصاب القانوني لعقد القمة العربية الطارئة التي دعت إليها قطر وتم تحديدها بعد غدٍ الجمعة وفقاً لميثاق الجامعة العربية لاتخاذ موقف عربي موحد إزاء العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني
وجاء إكتمال النصاب القانوني بعد موافقة الأمارات العربية المتحدة واليمن على حضور القمة العربية الطارئة لتكون بذلك خمسة عشر دولة قد وافقت على حضور القمة الطارئة,

وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية اليمنية " ان اليمن قبل الدعوة إلى عقد القمة العربية الطارئة التي دعا إليها حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر وسيشارك فيه إذا ما اكتمل نصاب انعقادها ".

وأعرب المصدر عن الأمل في أن تعزز القمة وحدة الصف العربي في مواجهة العدوان الإسرائيلي والمزيد من التضامن للدفاع عن الشعب الفلسطيني وإنهاء العدوان الإسرائيلي الغاشم.
كما ورفضت كلاً من مصر والسعودية المشاركة في القمة العربية الطارئة داعيتان للمشاركة فقط في اللقاء التشاوري على هامش قمة الكويت, لتقرر تونس كذلك عدم المشاركة في القمة قائلة " إن القرار يتوافق مع توجيهات الرئيس زين العابدين بن علي بضرورة الإعداد الجيد لكل تحرك عربي يضمن التوصل إلى موقف حازم يساهم في وقف نزيف الدماء الفلسطينية ".

وبدوره قال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية في رام الله نبيل أبو ردينة أن رئيس السلطة محمود عباس تلقى دعوة رسمية لحضور القمة العربية الطارئة التي دعت الدوحة إلى عقدها.

وأشار أبو ردينة إلى ترحيب الرئيس بالدعوة القطرية، مؤكدا أن "الموقف الفلسطيني الدائم مع وحدة الصف العربي ووحدة الموقف من أجل وقف العدوان في ظل هذه الظروف الصعبة".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ashikat-algroob.ahlamontada.com
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الخميس 15 يناير 2009, 05:17

ذكرت الانباء ان الضغوط السعودية نجحت في حث العاهل المغربي محمد السادس على التراجع عن مشاركته في القمة الطارئة بعد ان ابلغ الحكومة القطرية رسميا عن نيته المشاركة، كما ان بعض الدول العربية مثل دولة الامارات طلبت الاطلاع على البيان الختامي وقرارات القمة قبل المشاركة، واوعزت انها تريد قرارات 'معتدلة' والابتعاد عن اي قرارات 'ثورية'.

وكانت النية ان تتبنى القمة الطارئة قرارات بتجميد عضوية الدول العربية في الامم المتحدة احتجاجا على عدم تطبيق قرار مجلس الامن الدولي بوقف اطلاق النار، وكذلك رصد مبلغ يقدر بمليار دولار لاعادة بناء ما هدمته الغارات الاسرائيلية في قطاع غزة.
وذكرت المصادر ان الحكومة القطرية قد تتجه الى احد خيارين، الاول: عدم عقد القمة في حال عدم اكتمال النصاب، والثاني عقدها بحضور بعض الزعماء العرب، وخاصة رؤساء سورية واليمن والسودان والجزائر، اضافة الى رئيس وزراء تركيا رجب طيب اردوغان.
ورجحت هذه المصادر ان تلجأ الحكومة القطرية الى الخيار الاول، اي الاعتذار عن عدم عقد القمة، وان يعقد الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني رئيس الوزراء مؤتمرا صحافيا عالميا يشرح فيه تفاصيل ما حدث ويكشف دور كل دولة في عرقلة انعقاد هذه القمة الطارئة.
ودعا العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز امس الى قمة طارئة لدول الخليج العربي في الرياض، اليوم الخميس، لمناقشة الهجوم الاسرائيلي على غزة.
ويبدو ان الدعوة لقمة خليجية تهدف لاجهاض قمة الدوحة، ومحاولة توحيد الموقف الخليجي الذي يشهد انقساما حادا خاصة بعد تباين موقفي الرياض والدوحة من الهجوم الاسرائيلي على غزة.
وتعكس دعوة الرياض المفاجئة لقمة خليجية خلافا مصريا ـ سعوديا متفاقما، بعد ان جرى تسوية معظم الخلافات بين البلدين خلال الاشهر الماضية. ويرى مراقبون ودبلوماسيون ان دعوة العاهل السعودي تشكل حرجا كبيرا لامير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، لانه من المفترض ان يكون باستقبال ضيوف بلده للقمة الطارئة.
وقال المراقبون انه قد يكون من الصعب على أمير قطر المشاركة بالقمة الخليجية. ويضم مجلس التعاون بالاضافة للسعودية وقطر كلا من الامارات العربية المتحدة والكويت والبحرين وسلطنة عمان.
وفي وقت لاحق قال الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى ان اربع عشرة دولة فقط ايدت حتى مساء امس المشاركة في القمة الطارئة التي دعت اليها الدوحة. واشار الى انه سيواصل مشاوراته بشأن تلك القضية، دون ان يوضح ان كانت الجامعة سترعى الاجتماع في حال انعقاده بمن حضر. يذكر ان ميثاق الجامعة يشترط حضور ثلثي الاعضاء اي خمس عشرة دولة ليكون الاجتماع رسميا. وقالت قطر امس الأربعاء إنها نجحت في جمع النصاب الكافي لعقد قمة عربية طارئة تبحث الهجوم الذي تشنه إسرائيل في غزة هذا الأسبوع. وجاء ذلك بعد جذب وشد قسم العالم العربي إلى معسكرين متنافسين.
وقالت قطر ان 15 دولة قدمت موافقات مكتوبة لحضور القمة لكن هشام يوسف مساعد الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى قال لتلفزيون العربية المملوك للسعودية ان 14 دولة فقط وافقت على حضور القمة وهو ما يقل بدولة واحدة عن النصاب اللازم لعقد قمة.
كما دعت السعودية التي اصلحت للتو علاقات كانت متوترة مع جارتها قطر الى اجتماع طارئ منفصل لدول الخليج يهدف فيما يبدو لاجهاض المحاولة القطرية.
ومع اقتراب عدد القتلى الفلسطينيين في قطاع غزة إلى نحو ألف أبرزت المساعي لعقد القمة انقساما عميقا في العالم العربي يهدد بمخاطر تقويض الجامعة العربية التي يعتبرها كثير من المواطنين العرب منظمة عقيمة.
ونسبت وكالة الأنباء القطرية إلى الشيخ حمد قوله 'إن هناك اجتهادا عربيا نأمل إن يؤدي الى الهدف المهم وهو الوصول الى حل للوضع في قطاع غزة'. وأضاف أن قطر تلقت تجاوبا إيجابيا من بعض الدول التي كانت تنتظر اكتمال النصاب قبل اتخاذ القرار بشأن المشاركة.
وتنتاب الحكومات العربية المحافظة مخاوف من عقد قمم في أوقات الأزمات بسبب عدم رغبتها في إصدار قرارات صدامية تلبي توقعات الرأي العام. وواجهت مصر- وهي الدولة العربية الوحيدة التي تحد غزة - انتقادات عربية بسبب ما اعتبر تعاونا من جانبها مع حصار إسرائيل لغزة.
وتقول مصر إنها لن تفتح الحدود المصرية مع غزة بصورة عادية من دون وجود سلطة الرئيس محمود عباس الذي هزمت حماس قواته في غزة عام 2007.
وستدمج قمة الكويت المناقشات المتعلقة بالصراع في غزة مع الاجتماع الاقتصادي الذي تقرر من قبل.
وقال الشيخ حمد إن بلاده ستحضر قمة الكويت على أعلى مستوى بغض النظر عن عقد القمة الطارئة بشأن غزة في الدوحة أم لا.
وقال مسؤولون في قطر إن الاستعدادات جارية لعقد القمة في الدوحة ولكن ما زالت هناك احتمالات بعدم عقدها، حيث يصر بعض المسؤولين على أن الدول العربية الكبرى رفضت المشاركة. وإذا عقدت القمة من دون اكتمال النصاب فلن ترعى الجامعة العربية هذا الاجتماع ولن تعتبر قراراته سارية.
وقال وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط في مؤتمر صحافي ان الدول التي لم توافق على القمة هي المغرب وتونس ومصر والسعودية والأردن والعراق والبحرين والكويت.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الخميس 15 يناير 2009, 05:30

مرة اخرى التوطؤ السعودي المصري
لاجهاض قمة قطر


قالت قطر امس الأربعاء إنها نجحت في جمع النصاب الكافي لعقد قمة عربية طارئة تبحث الهجوم الذي تشنه إسرائيل ضد غزة هذا الأسبوع، فيما نفت الجامعة العربية ذلك وقالت ان هناك 8 دول اعلنت عن رفضها المشاركة. وجاء ذلك بعد جذب وشد قسم العالم العربي إلى معسكرين متنافسين.
وقال التلفزيون السعودي ان العاهل السعودي الملك عبد الله دعا الى قمة طارئة لدول الخليج العربية في الرياض اليوم الخميس لمناقشة الهجوم الاسرائيلي على غزة.

وتهدف الدعوة فيما يبدو لاجهاض محاولة من قطر لعقد قمة عربية في الدوحة يوم الجمعة رفضت السعودية ومصر وتونس حضورها مفضلين عقد مشاورات بشأن غزة على هامش القمة الاقتصادية العربية في الكويت الاسبوع المقبل.
ولم تعط قناة الاخبارية السعودية التي اوردت الدعوة لعقد القمة في الرياض مزيدا من المعلومات.
وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى إن اتصالات هاتفية ما زالت جارية مع باقي الدول الأعضاء بشأن عقد قمة الدوحة، وإن البت في القرار سيتخذ في وقت لاحق.
وقال موسى في تصريحات للصحافيين بعد اجتماع مع الامين العام للامم المتحدة بان كي مون 'حتى الان وافقت 14 دولة ولم يكتمل النصاب'.
وتابع ان مسألة انعقاد القمة 'ستحسم خلال الساعات المقبلة' موضحا انه سيغادر القاهرة الى الكويت وسيتابع الامر من هناك.
واكد الامين العام للجامعة العربية ان قمة الكويت الاقتصادية 'ستعقد في كل الاحوال' واذا عقدت قمة طارئة في قطر 'فستخصص لموضوع واحد فقط هو غزة'.
واعتبر موسى، ردا على سؤال ان 'الصورة (في العالم العربي) سيئة جدا'، مضيفا ان 'الانقسام العربي يجب علاجه وليس تعميقه ونرى انه يجب ان يكون هناك توافق في الرأي'.


من جانبه قال وزير الخارجية المصري للصحافيين ان 'الاتجاه المؤكد لدى ثماني دول عربية انها ترى انها سوف تذهب الى قمة الكويت كي تناقش كافة المسائل، المسألة الفلسطينية وايضا الوضع الاقتصادي'.
وتابع 'منطق الامور اننا اذا ما ذهبنا الى الدوحة فسوف نقضي على قمة الكويت التي تم الاعداد لها على مدى عام كامل وهذا المنطق الذي استندت اليه الدول الثماني وهي دول كبيرة ولها تأثيرها'.
واضاف ان '14 دولة وافقت ولكن ليبيا ارسلت الى الجامعة العربية تطلب تأجيل القمتين' وبالتالي فان موقفها غير واضح.
والنصاب القانوني لانعقاد القمة يتطلب الحصول على موافقة ثلثي الدول الأعضاء في الجامعة والبالغ 15 دولة.
وذكرت الانباء ان هناك ضغوطا تمارس على الدول التي وافقت على الحضور لسحب موافقتها، وكان المغرب وافق على الحضور ثم سحب موافقته بعد تعرضه لضغوط من الدول الرافضة لعقد هذه القمة.
وقالت المصادر


ان هذه الضغوط تمارس على دولة الامارات لتحذو حذو المغرب'.
وقالت قطر ان عدد الدول العربية التي ستشارك في القمة العربية الطارئة حول العدوان الإسرائيلي على غزة ارتفع إلى 16 دولة بعد إعلان الإمارات والعراق امس مشاركتهما في القمة ليتجاوز العدد النصاب القانوني اللازم لعقد القمة وهو 15 دولة.
وقال رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني إن العراق وافق على عقد القمة وإن قطر تنتظر موافقة مكتوبة من المسؤولين العراقيين.
وأضاف على هامش اجتماع اللجنة الوزارية العربية الأفريقية حول دارفور امس في العاصمة القطرية الدوحة أن بعض الدول الأخرى التي لم تعلن موافقتها علنا جاءت منها 'ردود إيجابية' وأبدت استعدادها لحضور القمة إذا اكتمل نصاب عقدها.
وقال 'نحترم وجهات نظر الدول الممتنعة ونعلم أن وجهات النظر كلها نابعة عن حرص على المصلحة العربية'.
وأوضح أن القمة العربية الطارئة 'اجتهاد عربي نأمل أن يؤدي إلى حل قضية غزة'، مضيفا أن هذه القمة إذا عقدت 'ليست إنقاصا من قمة الكويت الاقتصادية التي ستحضرها قطر على أعلى مستوى ونقدرها ونوليها كل الأهمية والاحترام، ولكننا نرى أن حجم ما يقع في غزة يستدعي قمة عربية منفصلة'.
وجوابــا على سؤال حول ما إذا كـــان عقد القمة في الدوحة سيؤثر على علاقات قطر بكل من السعودية ومصـــر قال الشيــخ حمـــد 'علاقتنا مع السعودية علاقة قوية ويسودها التفاهم'، مضيفا أن 'مصر لها تاريخ واضح في النضال العربي، ونحن لا نشكك في أي طرف عربي آخر'.
الى ذلك تحدثت مصادر عن امكانية حضور الرئيس الايراني للقمة، وتسلّم أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني امس الاربعاء رسالة شفهية من الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين وتطوّرات الأوضاع في المنطقة.
وذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية 'قنا' أن الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الايراني سعيد جليلي الذي يزور الدوحة، التقى أمير قطر وأبلغه الرسالة، ولم تشر الوكالة الى تفاصيل أخرى عن الرسالة واللقاء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الخميس 15 يناير 2009, 05:40

أمير قطر: الدعوة إلى قمة الدوحة الطارئة مازالت قائمة

قال أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إن الدعوة إلى قمة عربية طارئة بالدوحة حول الوضع بـغزة مازالت قائمة.

وقال الشيخ حمد في خطاب وجهه للعالم العربي فجر اليوم إنه من المعيب مناقشة العدوان الإسرائيلي على القطاع وما يجري حاليا في غزة خلال لقاء تشاوري، وذلك في إشارة إلى المؤتمر الاقتصادي العربي المقرر عقده الأحد المقبل في الكويت.

وأضاف أنه ليس لأحد الحق في استغلال محنة الشعب الفلسطيني "لتغليب طرف على آخر"، معربا في الوقت نفسه عن الأمل في أن تسفر التحركات السياسية المصرية التركية عن وقف الاعتداءات الإسرائيلية.

وقال في هذا الصدد إنه "من الواجب اتخاذ موقف عربي مشترك" والخروج بقرارات تضمن إنهاء العدوان الإسرائيلي على غزة المتواصل منذ ثلاثة أسابيع مخلفا أكثر من 1033 شهيدا و4850 جريحا.


وذكر الشيخ حمد أنه تم إعداد مقترحات عملية لقمة الدوحة ترمي
لوقف ذلك العدوان، تتمثل أساسا في
1- وقف فوري للعدوان
2 - وانسحاب فوري لقوات الاحتلال الإسرائيلي
3 - وفتح المعابر.

وأبرز أن المقترحات تشمل أيضا
4 - رفع الحصار غير القانوني على القطاع
5 - وضمان حرية حركة الأفراد والبضائع
6- وكذا إنشاء صندوق لإعادة إعمار غزة تساهم فيه قطر بمبلغ 250 مليون دولار.

وقال إنها (المقترحات) تنص أيضا على
7 - تعليق مبادرة السلام العربية
8 - ووقف التطبيع مع إسرائيل
9 - والعمل على محاكمة مسؤوليها أمام المحاكم الدولية على الجرائم التي ترتكبها ضد الشعب الفلسطيني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الخميس 15 يناير 2009, 20:07


من الذي انجر للتواطؤ المصري السعودي لافشال النصاب القانوني
ومن الذي سيحضر قمة الدوحة


تباينت مواقف الدول العربية بشأن انعقاد القمة العربية الطارئة التي جددت قطر الدعوة إلى انعقادها في الدوحة يوم الجمعة 16 يناير/كانون الثاني 2009 لبحث الوضع في قطاع غزة، الذي يتعرض لليوم العشرين لعدوان إسرائيلي خلف 1054 شهيدا ونحو خمسة آلاف جريح.

وتراوحت المواقف بين مؤيد للدعوة ورافض للمشاركة في أي قمة طارئة، وبينما ترددت دول في المشاركة أعلنت أخرى انسحابها بعد إعلان سابق عن مشاركتها.
وفيما يلي تصريحات لبعض القادة والمسؤولين العرب بشأن قمة الدوحة الطارئة.


قطر
جدد أمير الدولة الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في خطاب إلى الأمة دعوته لعقد القمة العربية الطارئة بالدوحة، وقال إن دعوة بلاده لقمة تبحث الأوضاع في غزة ما زالت قائمة. واعتبر أنه من المعيب مناقشة ما يجري في غزة على هامش قمة معدة سلفا في جلسة تشاورية (في إشارة إلى قمة الكويت الاقتصادية المقررة في 19 يناير/كانون الثاني 2009).

ودعا الشيخ حمد إلى إنشاء صندوق خاص لإعادة إعمار غزة وتعليق مبادرة السلام العربية ووقف كافة أشكال التطبيع مع إسرائيل وإقامة جسر بحري عربي لإيصال المساعدات إلى أهالي القطاع.

وقال رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني إن الدوحة تلقت ردودا إيجابية للمشاركة في القمة في حال اكتمال النصاب من الدول التي لم تحدد موقفها بعد. وأضاف أن قمة الدوحة ليست انتقاصا من قمة الكويت الاقتصادية المزمع عقدها لاحقا


مصر والسعودية
رفضتا حضور قمة الدوحة وقالتا في بيان مشترك صدر عقب مباحثات أجراها الرئيس المصري حسني مبارك والملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز في الرياض إنهما يفضلان عقد لقاء تشاوري للقادة العرب لبحث العدوان على غزة على هامش القمة الاقتصادية العربية في الكويت.

وأعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي أن القاهرة أبلغت الجامعة العربية عدم موافقتها على القمة الطارئة وأنها ترى أن وجود القادة العرب بالكويت يشكل مناسبة ملائمة للتشاور بينهم بشأن الوضع في قطاع غزة.

وفي موقف متطابق، أعلنت المملكة العربية السعودية أنها لا ترى "من المناسب" عقد قمة عربية طارئة في الدوحة. وقال أحمد القطان مندوب المملكة لدى جامعة الدول العربية "ليس من المعقول أن يجتمع القادة العرب قبل أن يجتمع وزراء الخارجية" وذلك في إشارة إلى أنه تم الاتفاق على أن يعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا تشاوريا في هذا الموضوع صباح الجمعة 16 يناير/كانون الثاني في الكويت.

وكان وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط قد قال في الدعوة القطرية الأولى للقمة الطارئة "لا أتصور أن نتحرك من دون إعداد جيد لهذه القمة، والأولوية هي لوقف إطلاق النار".

كما اعتبر وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل في الدعوة الأولى للقمة الطارئة أنه "لا جدوى من حضور قمة بيانات عربية لا تتوفر لها شروط النجاح والتأثير".

الكويت
التي تستضيف القمة الاقتصادية كانت قد أيدت ضمنا مبررات مصر والسعودية، وقال وزير خارجية الكويت الشيخ محمد الصباح إنه "من المنطقي والطبيعي أن تكون غزة في قلب قمة الكويت وأن القادة (العرب) في لقائهم سيبحثون الوضع هناك".

تونس
قالت الخارجية التونسية إن تونس لا تعتزم المشاركة في القمة الطارئة انطلاقا من منطلق حرصها على الإعداد الجيد لكل تحرك عربي يضمن التوصل إلى موقف حازم له جدواه في الإسهام في وقف نزيف الدماء الفلسطينية الزكية ويرتقي إلى ما تمليه المسؤولية على الدول العربية تجاه الشعب الفلسطيني حسب ما ذكره مصدر في الخارجية التونسية.

وقال المصدر إن تونس "كانت استجابت لدعوة سابقة لدولة قطر بتاريخ 11 يناير لعقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب بالكويت يوم 16 من نفس الشهر الحالي"، وأوضح أن تونس تعتبر هذا الاجتماع الوزاري يمثل إطارا ملائما لتقييم الموقف ورفع التوصيات المناسبة للقادة العرب

المغرب
أعلن ملك المغرب محمد السادس عدم مشاركته شخصيا في قمة الدوحة أو قمة الكويت.

وصدر بيان عن الديوان الملكي بالرباط جاء فيه أن قرار الملك ينطلق مما سمّاه حيثياتٍ موضوعية واعتباراتٍ مؤسفة تتمثل في الوضع العربي المرير.

وأضاف البيان أن مجرد طرح فكرةِ عقدِ قمةٍ عربيةٍ استثنائية أصبح يثير صراعاتٍ ومزايداتٍ تتحول أحيانا إلى خصومات بين البلدان العربية.

اليمن
قرر اليمن عدم المشاركة في القمة العربية الطارئة في الدوحة رغم دعوته السابقة إلى عقد مثل هذه القمة. وأرجع وزير الخارجية اليمني أبو بكر القربي تراجع اليمن عن المشاركة إلى عدم اكتمال النصاب لعقدها وحرصه على وحدة الصف العربي وعدم تكريس انقسامه وانعقاد القمة في إطار الجامعة العربية.

وأضاف في تصريح للجزيرة أن اليمن يرى أن من المناسب إعطاء الأولوية في قمة الكويت للقضية الفلسطينية لاسيما مع مشاركة كل القادة العربية أو معظمهم فيها. وعبر عن تقديره لجهود قطر وموقفها القومي والإسلامي والإنساني إزاء القضية الفلسطينية
الإمارات
أعلنت موافقتها على حضور قمة الدوحة في بيان بثته وكالة الأنباء الرسمية، ولم يصدر أي بيان رسمي يعارض هذا التوجه.

سلطنة عمان
أعلنت استعدادها للمشاركة في القمتين الطارئتين في الدوحة والرياض لبحث الأوضاع في غزة، وأضافت أن نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء فهد بن محمود آل سعيد سينوب عن السلطان قابوس في قمة الدوحة.

السودان
الرئيس عمر حسن البشير وصل إلى الدوحة قبل يوم من الموعد المقرر لعقد القمة الطارئة للمشاركة فيها، وكان قد عبر سابقا عن أمله في أن تخرج القمة العربية القادمة بقرارات قوية لا تكتفي بالشجب والإدانة.

ليبيا
الزعيم معمر القذافي كان قد قال في الدعوة الأولى للقمة الطارئة "لن أحضر قمة لا نقدم فيها إلا الاستنكار والاستهجان. أبدا لن أشارك في هذه الأسطوانة المشروخة ولن أكون طرفا فيها، وما دمنا غير قادرين على الدفاع عن أنفسنا يجب أن يخجل من يدعو إلى هذه المواقف الجبانة المنبطحة

العراق
قرر المشاركة في قمة الدوحة الطارئة، وقال بيان عن الرئاسة إن هيئة الرئاسة قررت حضور القمة العربية الطارئة بتحقق النصاب وبدونه.

موريتانيا
توجه رئيس المجلس الأعلى للدولة الحاكم في موريتانيا الجنرال محمد ولد عبد العزيز إلى الدوحة للمشاركة في القمة العربية الطارئة، وفق مصدر في الرئاسة الموريتانية.

لبنان
قال وزير الإعلام طارق متري إن لبنان سيحضر قمة العربية، التي دعت قطر لاستضافتها، إذا نالت نصاب الثلثين حتى وإن لم تحضر السعودية ومصر. تجدر الإشارة إلى أن لبنان كان قد وافق على حضور قمة الدوحة.

ترحيب فلسطيني
من جهته ذكر الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية في رام الله أن رئيس السلطة محمود عباس تلقى دعوة رسمية لحضور القمة العربية الطارئة التي دعت الدوحة إلى عقدها.

وأضاف نبيل أبو ردينة في بيان صحفي أن عباس رحب بالدعوة القطرية، مؤكدا أن "الموقف الفلسطيني الدائم مع وحدة الصف العربي ووحدة الموقف من أجل وقف العدوان في ظل هذه الظروف الصعبة".

سوريا
ومن بين الدول التي وافقت على المشاركة في قمة الدوحة أيضا سوريا التي كانت قد دعت في بداية العدوان إلى عقد القمة الطارئة بوصفها الرئيس الحالي للقمة العربية. وشدد الرئيس بشار الأسد على عقد قمة طارئة أو حتى قمة بمن حضر.

الجامعة العربية
الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى قال أثناء مؤتمر صحفي في الكويت، إن النصاب اللازم لم يكتمل بعد وإن الأمانة العامة للجامعة تلقت موافقة 13 دولة عربية على المشاركة في قمة الدوحة. وأكد أن اجتماع وزراء الخارجية العرب سيعقد الجمعة في الكويت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   الجمعة 16 يناير 2009, 17:23

بدأت في العاصمة القطرية قمة غزة الطارئة التي دعا إليها أمير البلاد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني لبحث العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة بعد مضي 21 يوما على بدئه.

ويشارك في القمة قادة وممثلو 13 دولة عربية وقادة وممثلو أربع دول إسلامية إلى جانب ممثل للرئيس الفنزويلي هوغو شافيز.

وقال الشيخ حمد في كلمته الافتتاحية إن حضور القمة لا يتناقض مع التنادي لأي قمم أخرى, مؤكدا مشاركته في قمة الكويت المقبلة, كما شارك أمس في القمة الخليجية بالرياض.

وأعرب أمير قطر عن أمنيته "لو أن جميع إخواننا معنا اليوم، حبذا لو تدارسوا معنا على نفس الطاولة حتى لو كان لديهم رأي آخر" لمناقشة رفع العدوان على غزة بشكل جماعي.

وأضاف "كان بودنا أن يحضر الرئيس الفلسطيني محمود عباس لمناقشة معاناة شعبه, لكنه آثر عدم الحضور". وأكد أنه سيقدم للقمة نفس الكلمة التي ألقاها في قمة مجلس التعاون الخليجي أمس ووضعها كورقة عمل


بدوره تقدم رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس بالشكر للقادة المشاركين لحضورهم القمة, قائلا إن ذلك يثبت أن "الأمة لا تزال بخير".

وأكد خالد مشعل أن هدف العدوان على غزة "شطب المقاومة لتصبح الساحة خالية أمام شروط التسوية الإسرائيلية الأميركية". وأضاف أن فصائل المقاومة تجاوبت مع التهدئة قبل ستة أشهر رغم ثقتها بأن الاحتلال لا يفي بوعوده, مشيرا إلى أنه ظل يخرق التهدئة ولم يرفع الحصار عن القطاع.

وجدد مشعل مطالب المقاومة والمتمثلة في وقف العدوان وانسحاب الاحتلال ورفع الحصار، وفتح المعابر خاصة معبر رفح الذي وصفه بأنه معبر فلسطيني مصري, مشددا على أن المقاومة لن تقبل بالشروط الإسرائيلية لوقف النار.

كما طالب القمة بأن تحمل إسرائيل مسؤولية ما حدث من دمار وضحايا, ورفع دعوات لمحاكمة قادتها أمام المحكمة الجنائية الدولية، والتأكيد على حق المقاومة ووقف كل أشكال التطبيع والعلاقات مع إسرائيل وتفعيل المقاطعة معها, إضافة إلى الدعوة لإعادة إعمار غزة. كما دعا إلى رعاية عربية للمصالحة الوطنية الفلسطينية


من جانبه دعا الرئيس السوري بشار الأسد الدول العربية إلى قطع كل العلاقات المباشرة وغير المباشرة مع إسرائيل احتجاجا على العدوان بغزة, معتبرا أن مبادرة السلام العربية مع إسرائيل ماتت وطالب بنقلها من "سجل الأحياء إلى سجل الأموات".

من جهته دعا الرئيس اللبناني ميشال سليمان إلى "وقفة ضمير ووحدة موقف لهول المصاب" في غزة, مشيرا إلى أن لبنان تعرض دائما لاعتداءات إسرائيلية "لم تدحر المقاومة". وأضاف أن هذا الاجتماع "يجب أن لا يكرس سياسة المحاور ويجب أن يبلور موقفا عربيا موحدا".

أما رئيس جزر القمر أحمد عبد الله سامبي فوصف غزة بأنها كانت "سجنا كبيرا فأصبحت مقبرة كبيرة"، وشدد على ضرورة عدم السماح للخلافات العربية بخذلان غزة.

ودعا طارق الهاشمي نائب رئيس الجمهورية العراقية إلى العمل على ترتيب البيت الفلسطيني الداخلي، كما طالب بإدانة العدوان ورفع الحصار وفتح المعابر مع تدشين حملة إغاثة عالمية.

من جهته تطرق الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى المعاناة الإنسانية في قطاع غزة, مؤكدا أن قضية غزة تكرار لقضية لبنان, وقضية لبنان تكرار لجنين, وجنين تكرار لدير ياسين وغيرها من المجازر الإسرائيلية البشعة.

وطالب أحمدي نجاد بمقاطعة "كل المنتجات الإسرائيلية وكذلك جميع الشركات ذات الصلة بالكيان الصهيوني".

وقد شارك في القمة إضافة إلى أمير قطر رؤساء الجزائر عبد العزيز بوتفليقة والسودان عمر حسن البشير وسوريا بشار الأسد ولبنان ميشال سليمان وجزر القمر أحمد عبد الله سامبي ورئيس المجلس العسكري الحاكم بموريتانيا محمد ولد عبد العزيز.

ومثل العراق طارق الهاشمي نائب الرئيس جلال الطالباني، والمغرب وزير الخارجية الطيب الفاسي الفهري، وليبيا أمين اللجنة الشعبية العامة (البرلمان) البغدادي المحمودي، وسلطنة عُمان وزير خارجيتها يوسف بن علوي عبد الله، في حين يمثل جيبوتي وزير الأوقاف حامدي عبدي سلطان، والصومال محمد عمر دلها نائب رئيس البرلمان.

كما شارك الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد, والرئيس السنغالي عبد الله واد بصفته رئيس الدورة الحالية لمنظمة المؤتمر الإسلامي ووفد تركي برئاسة نائب رئيس الوزراء، فضلا عن مبعوث خاص للرئيس الإندونيسي.

</FONT>وبالنسبة للفصائل حضر القمة بالإضافة إلى مشعل كل من الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي رمضان شلح والأمين العام للجبهة الشعبية-القيادة العامة أحمد جبريل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   السبت 17 يناير 2009, 08:46

البيان الختامي لقمة الدوحة- قمة غزة الطارئة


دعت قمة غزة الطارئة بالعاصمة القطرية الدوحة الدول العربية إلى تعليق المبادرة العربية للسلام ووقف كافة أشكال التطبيع مع إسرائيل، وإنشاء صندوق لإعادة إعمار غزة.

وأدانت القمة في بيانها الختامي إسرائيل لعدوانها على غزة وطالبتها بالوقف الفوري لجميع أشكال العدوان والانسحاب الفوري من قطاع غزة، ورفع الحصار غير المشروط عن القطاع بما فيها المعابر والميناء البحري.

كما أكد البيان على السعي لملاحقة إسرائيل قضائياً لتحميلها مسؤولية ارتكاب جرائم حرب في قطاع غزة، ومطالبتها بدفع التعويضات للمتضررين. مشدداً على ضرورة الفتح الفوري والدائم للمعابر والسماح بدخول كافة المساعدات الإنسانية وتوزيعها بحرية داخل القطاع.

وثمن البيان قرار قطر وموريتانيا تجميد علاقاتهما مع إسرائيل الذي أعلناه في وقت سابق اليوم خلال القمة، كما شكروا لقطر دعوتها لعقد هذه القمة ودعوتها لإنشاء صندوق لإعادة إعمار قطاع غزة.

وقد أكد رئيس الوزراء القطري وزير الخارجية الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني في مؤتمر صحفي عقب إعلان البيان الختامي للقمة أن قطر قررت إغلاق المكتب الإسرائيلي في الدوحة وإبلاغ العاملين فيه بضرورة مغادرة البلاد بأقرب فرصة، إلى أن تكون هناك فرص أفضل للسلام تتلخص بقيام دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل.

ومن المعلوم أن لموريتانيا سفارة إسرائيلية بالعاصمة نواكشوط وعلاقات دبلوماسية كاملة، في حين تكتفي قطر بمكتب تنسيق تجاري بينها وبين إسرائيل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   السبت 17 يناير 2009, 09:04

هروب محمود عباس


عقد الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري، مؤتمراً صحافياً بالدوحة في ختام قمة غزة الطارئة بالدوحة، واعتبر أن ما خرجت به هو السقف الذي تتيحه هذه القمة ، وبانتظار ما سيحدث في القمة العربية الاقتصادية التي ستعقد في الكويت.

وحول سؤال عن سبب غياب رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، محمود عباس، قال الوزير القطري
انه اتصل مع ابو مازن واجابه الاخير بانه اتصل مع امين عام الجامعة العربية عمرو موسى
وقال له بان النصاب لم يكتمل
فرد عليع الوزير القطري با هذه القمة خاصة بفلسطين ويجب حضورك
قال محمود عباس ان الاسرائيلين لا يعطوني تصريح من اجل المجيء الى قطر
رد عليه الوزير القطري بانه مستعد ان يجلب له تصريح
قال محمود عباس اريد نصف ساعة وارد عليك
وبعد ساعة ونصف قال عباس اعتذر بسبب ضغوط مورست عليه.

واضاف الوزير القطري إن عباس أبلغه في اتصال هاتفي بينهما 'أن حضور القمة يعني أنه سيذبح من الوريد إلى الوريد'.

وقال الشيخ حمد انه اتصل مساء الخميس بالرئيس عباس الذي اخبره ان الامين العام للجامعة العربية اخبره بعدم انعقاد القمة ، وانه اصبح الان من الصعب الحصول على تصريح للخروج، فقال الشيخ حمد انه مستعد لاحضار تصريح له، وقال الشيخ حمد ان الرئيس عباس اعتذر بسبب ضغوط.
وأوضح الشيخ حمد أن عدم حضور عباس دفع قطر إلى الطلب من قادة الفصائل الفلسطينية الحضور لتمثيل فلسطين في القمة، ذلك أن القمة أقيمت من أجل غزة.

وحول غياب دولة الإمارات العربية المتحدة عن القمة أوضح حمد بن جاسم أن الإمارات اشترطت عدم حضور الرئيس الإيراني للقمة.
وحول تراجع دول عربية عن قرارها الحضور للقمة الطارئة بعد ابلاغ قطر بحضورها مما ادى لعدم تحقيق نصاب، علق الشيخ حمد بالقول 'لو دعتنا (وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا) رايس رغم انه لم يبق لها سوى ثلاثة ايام لذهبنا جميعا على الفور، ولكن امام دعوة غزة نتخلف'.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   السبت 17 يناير 2009, 09:15


عبد ربه: ليس امير قطر ولا غيره من يقرر مصير الشعب الفلسطيني


اكد ياسر عبد ربه امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الجمعة 'ان امير قطر ليس هو او غيره من يقرر مصير الشعب الفلسطيني' في انتقاد مباشر لعقد قطر قمة حول غزة في الدوحة شاركت فيه حركة حماس. وهاجم عبد ربه امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني قائلا 'اذا كانت عند امير قطر اجندة خاصة يريد من خلال دم غزة ان يمررها في تحقيق اهدافه الخاصة فهذا شأنه'.
واضاف 'اما ان يلعب بالتمثيل الفلسطيني، فهذا خط احمر. لا يستطيع احد المس بالتمثيل الفلسطيني، ودول عظمى واكبر بكثير من حجم قطر حاولت ان تشقنا ولم تستطع وفشلت'.
واضاف في حديث بثته اذاعة صوت فلسطين الرسمية ان 'الدم الفلسطيني الذي سال في غزة يجب ان يكون من اجل تعزيز وحدة الفلسطينيين وتعزير الشرعية الفلسطينية لا اختراع تمثيل واستغلال هذا الدم من اجل شق الوحدة الفلسطينية'.

واكد ان ما يجري هو 'اختراع لتمثيل لا يعترف به احد ولن يعترف به احد. نحن نقرر من يمثلنا والعنوان هو الرئيس ابو مازن وليس امير قطر ولا غيره الذي يقرر مصير الشعب الفلسطيني'. واضاف ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس 'عندما رحب بقمة الدوحة، رحب بها على اساس انها لقاء عربي شامل وليست لقاء انقساميا'.
واوضح انه 'عندما تبين يوم امس ان اللقاء يقتصر فقط على عدد من الدول العربية الشقيقة، ولن تشارك فيه كل دول الخليج ولا الدول العربية الاساسية والاردن وتونس والدول المعنية بالصراع وخاصة مصر التي تسعى الى انهاء العدوان ابلغ الرئيس محمود عباس امير قطر باعتذاره عن المشاركة'.
واضاف ان سبب هذا الاعتذار هو 'اننا نريد لفلسطين ان تكون عامل وحدة لا عامل انقسام، ولا يمكن ان نقبل بحضور اجتماع غير شرعي في اي عاصمة عربية يقتصر على اقلية عربية بينما ينص قانون الجامعة العربية على حضور ثلثي الاعضاء في اي اجتماع من هذا النوع'.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
leen242
.
.
avatar

عدد الرسائل : 87
العمر : 109
الموقع : www.leen242.com
رقم العضويه : 3
عارضة الطاقه :
50 / 10050 / 100

تاريخ التسجيل : 11/01/2009

مُساهمةموضوع: رد: القمة العربية في قطر 16-1-2009   السبت 17 يناير 2009, 14:08

اللعب بالوقت الضائع

نفى الأمين العام للرئاسة الفلسطينية الطيب عبد الرحيم الجمعة تعرض رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس الى ضغوط منعته من حضور قمة غزة الطارئة في الدوحة، وشن هجوما على قطر متهما اياها بخلق محاور في النظام السياسي العربي.

وقال عبد الرحيم في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) إن عباس كان ممن لبوا دعوة قطر، وإنه كان من المقرر أن يشارك "إذا اكتمل النصاب.. لكن عدم اكتمال النصاب حسب أنظمة الجامعة العربية حال دون حضوره".

وكان رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني نقل خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الجمعة في الدوحة عقب اختتام قمة غزة الطارئة، عن الرئيس عباس اعتذاره عن عدم حضور القمة لأن ضغوطا تمارس عليه، وأنه قال له "إذا حضرت قمة الدوحة سأذبح من الوريد للوريد".

لكن بيان الرئاسة الفلسطينية رفض ما أسماه "التشكيك والغمز واللمز"، وقال إن "الرئيس عباس لم يتعرض إلى أي ضغوط من أجل عدم الذهاب إلى الدوحة"، مؤكدا "أن قرار الرئاسة الفلسطينية ينبع من مصلحتنا الوطنية العليا، وأن القضية الفلسطينية لا بد أن تكون فوق الخلافات العربية".

وأشار بيان الرئاسة الفلسطينية إلى أن الرئيس الفلسطيني طلب سابقا أكثر من مرة زيارة الدوحة للتشاور مع القيادة القطرية بخصوص تطورات القضية الفلسطينية "ولم نتلق أي جواب".

وأضاف البيان "كانت الأبواب موصدة دائما في وجهنا ومفتوحة لمن قاموا بالانقلاب وتقسيم وحدة الوطن، وكان كل الدعم لهم أكثر من أي وقت مضى، وهو دعم لم يصل إلى شعبنا بل لإطالة عمر الانقلاب وتعميق الانقسام".

واتهم الأمين العام للرئاسة الفلسطينية قطر بتدبير ما أسماه "كمينا" خططت له الدوحة بغية "تكريس الانقسام الفلسطيني وتحويله كي يكون انقساما عربيا لخلق محاور" في النظام السياسي العربي على حد وصفه


لم ينسى عبد الرحيم ان المكالمة موثقة دبلوماسيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القمة العربية في قطر 16-1-2009
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» صور مسي وهو صغير
» مهرجان السلام على الحناوى الجزء التانى للشبح فيجو 2009 درااااااامز فااجر
» حصريا وانفراد دويتو احمد عداوية - رامى عياش / الناس الرايقة 2009
» ههههههههههههه مولد المفتش كرومبو 2009
» اعصار تسونامي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عاشقة الغروب :: ألقســــــــــم ألسيــــــــاسي :: مشاكل الوطن العربي-
انتقل الى: